بوابة الهيئة الرئيسية   
  04 ابريل, 2020
مكتب المساعدة     بريد الهيئة     
كلمات نواب المدير العام لحفل الأمير‏
كلمات نواب المدير العام لحفل الأمير‏

كلمات نواب المدير العام لحفل الأمير‏

 

 

المشعان :رعاية سموه دليل واضح على حرصه و اهتمامه بالعملية التعليمية ..

البحر:تكريم صاحب السمو لأبنائه لحظه لا تنسى وهو يوم ننتظره من عام لآخر..

الكندري:مسئولية الهيئة التدريبية تزداد يوما بعد يوم في ظل الثورة المعلوماتية..

الرومي: التطبيقي لا يبخل بأي جهد في توفير سبل التدريب للوصول إلى القمة..

تقي: صقل خبرات و قدرات الخريجين تساهم  في دفع عجلة التنمية

بمناسبة تفضل صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ليشمل برعايته الكريمة حفل الخريجين المتفوقين  من كليات ومعاهد الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب , وجه قيادات الهيئة كلمة يصفون فيها شعورهم بهذا اليوم وبهذه الرعاية الكريمة لسموه

حيث أعرب نائب المدير العام للتعليم التطبيقي و البحوث د.مشعل المشعان عن سعادته البالغة بهذه المناسبة الغالية على قلوب الطلبة و ذويهم و جميع العاملين بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي و التدريب و هي حضور صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله و رعاه  لتكريم دفعة من أبناءه الطلبة و الطالبات من خريجي الكليات و المعاهد و تحقيق حلمهم بلقاء سموه ، فحضوره يعتبر بحد ذاته تكريم للجميع قائلا "لا يسعني إلا تقديم جزيل الشكر و عظيم الامتنان لسموه بتشريفه بالحضور و برعايته الكريمة و المعهودة التي تعتبر تشجيع لأبنائه الخريجين لبذل المزيد من الجهد و العطاء لرفعة وطننا الغالي ".

و أضاف بأن رعاية سموه الكريمة لمثل هذه المناسبات العلمية دليل واضح على حرصه و اهتمامه بالعملية التعليمية في البلاد باعتبارها أحد العناصر المهمة للتنمية الشاملة و النقلة النوعية السريعة للبلاد.

و أفاد د.المشعان بان في هذه المناسبة تتحد النهاية بالبداية ... نهاية المرحلة الدراسية و بداية مرحلة الانخراط في سوق العمل لاستثمار ما اكتسبه الخرجين من معرفة على كراسي الدراسة ليكونوا بذلك خير سفراء لتمثيل كلياتهم و معاهدهم.

و ختم كلمته قائلا " بهذه المناسبة أهنئ الهيئة العامة للتعليم التطبيقي و التدريب و هي تحتفي بهذه الكوكبة من خريجيها , كما لا يفوتني أن أهنئ أولياء أمور أبناءنا و بناتنا الطلبة و الطالبات الذين هم الثروة الحقيقية الواجب استثمارها لخدمة الوطن".

و من جانبها أفادت نائب المدير العام للشئون الإدارية و المالية صباح البحر أن يوم التكريم السامي الذي تحظى به الهيئة العامة للتعليم التطبيقي و التدريب برعاية  و تشريف صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله و رعاه لتكريم أبنائه الخريجين و الخريجات يمكن اعتباره عرس الهيئة بتخريج هذه الكوكبة قائلة " و إذ كنا في الأعياد نحرص أن نعيش أفضل لحظاتنا فأولى بالهيئة اليوم أن تعلن أفضل ما لديها من انجازات تحققت و لعل أقوى دليل على مدى قوة الإنجازات التي حققتها الهيئة يتمثل في حجم الزيادة في الميزانية المخصصة للهيئة فقد بلغت أول ميزانية للهيئة في عام 83/84 مبلغ ( 22 ) مليون دينار فإذا بها اليوم في عام 2010/2011 تضاعفت أكثر من ( 12 ) مرة و يرتبط نمو الميزانية بنمو الإنسان نفسه أو على الأقل بأحلام التنمية ، حيث أن المنتج ليس سلعة يمكن تعويضها بل هو الإنسان صانع التنمية و هدفها فكان لزاما علينا إزاء هذا التطور أن ينصب الاهتمام على الجانب المالي لتحقيق الغرض الأساسي من إنشاء الهيئة و ذلك وفقا لأحدث البرامج و الوسائل التعليمية و التكنولوجية الحديثة وتوفير السعة المكانية اللازمة لمقابلة هذا التدفق من أبناء الكويت على كليات ومعاهد الهيئة "

و أكدت البحر أن أفضل انجاز يمكن تحقيقه هو تخريج هذه الدفعة التي أتاحت الفرصة لمشاعر الفرحة أن تطل في هذا اليوم الذي ينتظره جميع العاملين بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي و التدريب من عام لآخر و ما أجمل هذه المناسبة التي تصادف أعياد كبرى نفتخر بها جميعا .

و في ختام كلمتها قالت البحر " تخالجني هذه الأحاسيس الجياشة مع الذكرى العطرة لعيد كويتنا الحبيبة الخمسين و العيد العشرين لانقشاع الظلمة عن دولتنا و مع هذه الفرحة تبزغ النجمة الخامسة لأميرنا المحبوب الأب الوالد  في توليه مقاليد الحكم منذ خمس سنوات كلها أعوام حب و إخلاص و عمل من أجل الوطن و حفظ الله حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى و سمو ولي عهده الأمين و أن يظلوا لنا ذخرا فهما نهر العطاء و الرعاية لأبناء الهيئة "..  

فيما قال نائب المدير العام للخدمات الأكاديمية المساندة د.عبدالله الكندري بأنه يحق للهيئة العامة للتعليم التطبيقي و التدريب أن تفخر و أن ترفع هامتها عاليا ابتهاجا و سرورا برعاية و تشريف حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح لحفل الخريجين المتفوقين من أبناء الهيئة ، حيث أن هذا اليوم ينتظره عاما بعد عام كافة شرائح الهيئة من قياديين و أعضاء هيئتي التدريس و التدريب و الإداريين و كذلك أبناءنا الطلبة , فهو يوم مشهود في مسيرة الهيئة نلتقي فيه براعي نهضتنا و قائد مسيرتنا حضرة صاحب السمو لنجدد البيعة و الوفاء فنلتمس دائما من جانبه الكريم دعمه الأبوي اللا محدود .

و أضاف د. الكندري أن في هذه المناسبة تحتفل الهيئة بأبنائها و بناتها المتفوقين و المتفوقات ممن سهروا و اجتهدوا و ثابروا من أجل العلم و التنافس الشريف فاستحقوا التكريم من سموه الذي يمثل اكبر حافز لهم في مسيرة حياتهم العلمية و العملية لتحقيق تطلعات و خطة التنمية لكويت المستقبل .

و أشاد بالخريجين المتفوقين قائلا " لا يسعني إلا أن احيي أبنائي و بناتي المتفوقين و المتفوقات و أحيي فيهم روح الجد و التعليم و الوطنية الملتزمة بنهضة الكويت الحبيبة ، و أحيي فيهم روح المسؤولية فقد بذلوا جهودا كبيرة لحصد التفوق و امضوا وقتا طويلا في التعليم و الدراسة حتى وصلوا إلى هذه الدرجات العليا في التعليم .

و تقدم بالشكر الجزيل لأعضاء هيئتي التدريس و التدريب بكليات و معاهد الهيئة على ما قدموه من جهد و عطاء و خير دليل على ذلك هؤلاء الخريجين المتفوقين مضيفا بأن المسئولية الواقعة على عاتق هيئتي التدريس و التدريب تزداد يوما بعد يوم في ظل الثورة العلمية و المعلوماتية والسريعة .         

و ختم د. الكندري كلامه قائلا " هنيئا لهذه الكوكبة من الخريجين و الخريجات ممن نالوا شرف التفوق ، و كذلك لآلاف الخريجين و الخريجات ممن نهلوا من العلم بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي و التدريب في السنوات السابقة , و يشاركون الآن من خلال الجهات التي التحقوا بها في خدمة التطور و التنمية في وطننا العزيز "..       

كما و أكدت نائب المدير العام لشئون التدريب سعاد الرومي أن رعاية حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه لحفل الخريجين وسط الأعياد التي تحتفل فيها الكويت, يبعث علينا بالفخر والفرحة في آن واحد. موضحتا أن الواجب على الخريجين هو العمل والمثابرة من أجل الحفاظ على ما بذله الآباء والأجداد من جهد لكي تبقى الكويت مرفوعة الرأس دائما.

و أشارت الرومي بأنه من المهم أن يتسلح الخريجين  بالعلم و المعرفة و الخبرة الميدانية, وذلك للوصول إلى ما وصله العالم من حولنا, مؤكدة أن الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب لا تبخل بأي جهد وتوفر كافة سبل التدريب أمام الطلبة من أجل الوصول إلى أعلى قمة, وكذلك لتوفير كافة احتياجات القوى البشرية للكويت, مؤكدة أن الهيئة تسعى دائما إلى تطوير للبرامج و المناهج و الحصول على الاعتماد التقني و المهني للبرامج التدريبية و تحقيق جودة الإنتاج.

و أضافت الرومي أن قطاع التدريب نجح في تزويد سوق العمل بما يزيد عن 77 ألف خريج في كافة مجالات العمل, كما حرص القطاع على متابعة خريجيه في المؤسسات المختلفة بالتنسيق مع الوحدات المختصة بمتابعة الخريجين في الهيئة لمعرفة مدى رضا سوق العمل عن الخريجين, والاستفادة من ذلك في توجيه التطوير بما يخدم جودة الإعداد داعية الجميع للتلاحم والتماسك وان تكون الكويت نصب الأعين لكي نرتقي بها وتظل شامخة قوية بسواعد أبنائها.

و من جانبه قال نائب المدير العام لشئون التخطيط و التنمية أ.د عبد العزيز تقي أن الاستقرار و الأمن الذي تنعم به البلاد يدل على تكاتف القيادة مع الشعب لتسخير كافة الإمكانات التي تساهم في التنمية و التي على رأس أولوياتها بناء الإنسان و رفاهيته و رفعة شأنه فالأفراح التي تعيشها البلاد متعددة منها العيد الوطني و عيد التحرير و الاحتفال الذي تعيشه حاليا هو حفل تكريم كوكبة من الشباب الذي فضل المثابرة و الاجتهاد لكسب العلوم الحديثة و التطبيقات العملية لتساعد في التنمية المستدامة و أكد أ.د.تقي على ضرورة تواصل الخريجين مع إدارة متابعة الخريجين و سوق العمل التابعة لقطاع التخطيط و التنمية عن طريق موقع الهيئة الالكتروني لان في هذا التواصل و مكسبا علميا و مهنيا لهم فالمعلومات التي توفرها إدارة الخريجين على الموقع متنوعة و يتم تحديثها آليا و بحسب حاجة الطالب الخريج لها كقوانين التوظيف و فرص التوظف المتاحة و إجراءات التوظيف و بذلك تستفيد الهيئة من خلال ذلك تطبيق نظام الاستبيانات و معرفة رأي الخريجين في البرامج التطبيقية و التدريبية لمتابعتهم و حل مشاكلهم كما تساهم في عملية التحديث المستمر لقاعدة بيانات الخريجين .

و شكر أ.د.تقي كافة المؤسسات الحكومية و الخاصة لمساهمته و تعاونهم في تقديم المساعدة للتعرف على مدى الاحتياج لمخرجات الهيئة و تدريب الطلبة أثناء الدراسة و التطبيقات العملية قبل التخرج مما له دور بعملية صقل الخبرات و قدرات الشباب و مما يزيد من إحساس المسؤولية و الاستقلالية و القدرة على العطاء .

















Posted on 25 مارس, 2011 (Archive on 01 ابريل, 2011)
Posted by   Contributed by
Return    


©حقوق النشر محفوظة لمركز تقنية المعلومات والحاسب الآلي بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب2020
استمع