بوابة الهيئة الرئيسية   
  18 ديسمبر, 2018
مكتب المساعدة     بريد الهيئة     
كلية التربية الأساسية بـ «التطبيقي» تفتتح «ركن الأمل والنور»
كلية التربية الأساسية بـ «التطبيقي» تفتتح «ركن الأمل والنور»
تحت رعاية وحضور عميد كلية التربية الأساسية أ.د فهد الرويشد تم افتتاح «ركن الأمل والنور» في مكتبة الكلية لتقديم الخدمات المكتبية للطالبات من ذوي الاحتياجات الخاصة وعرض كافة صنوف المعرفة وتسهيل الحصول عليها لتطوير قدراتهن الأكاديمية والبحثية والتربوية والاجتماعية، بحضور مساعد العميد للشؤون الطلابية د. شافي المحبوب ومساعد العميد للشؤون الطلابية - بنات أ.د. لطيفة الكندري وعدد من أعضاء هيئة التدريس بالكلية وعدد آخر من الطالبات وذلك يوم الأحد الموافق 4 مارس، بمقر الكلية بالعارضية.
رحب عميد كلية التربية الأساسية أ.د. فهد الرويشد في كلمة له خلال الافتتاح بالضيوف الكرام وأشار إلى أن سياسة الكلية تقوم على دعم وتشجيع المشاريع الدائمة التي تعين طلبتنا على رفع مقدرتهم في استقبال وانتاج المعرفة، واعتبر أ.د. الرويشد ان افتتاح «ركن الأمل والنور» يأتي ضمن سلسة جهود متميزة وثمرة لتعاون ودعم عدة جهات تأتي في مقدمتها الإدارة العليا للهيئة بتذليل الصعاب ليرى المشروع النور ويفتح أبواب الأمل لكل طالباتنا وفق تقنيات حديثة ومتطورة تراعي متطلبات ذوي الاحتياجات الخاصة من جهة، وما يطرأ على الساحة التقنية عالميا من جهة أخرى.
وأكد د. الرويشد أن هناك بروتوكولات تعاون بين كلية التربية الأساسية وبين المؤسسات المعنية بذوي الاحتياجات الخاصة سيتم توقيعها في القريب العاجل لتزويد المكتبة بالمزيد من الإصدارات والتقنيات بصفة مستمرة ورفدها بكل نشاط يخدم أهداف الركن، مشيراً الى ان هناك المزيد من الأجهزة التقنية والإصدارات سوف تصل إلى ركن الأمل والنور عن قريب، وأن خدمات المعلومات ستكون متوفرة طوال العام وحافلة بأنشطة وفعاليات متنوعة. وفي هذه المكتبة الجديدة يمكن للطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة اقامة صالونات ثقافية وفعاليات علمية ترتقي بهن أكاديميا وثقافيا ومهنيا.
واضاف د. الرويشد أن المكتبة الجديدة ستعزز دور المناهج الدراسية وهي لبنة من لبنات البناء التربوي في كلية التربية الأساسية التي تعد ذوي الفئات الخاصة كشريحة مهمة من المجتمع التعليمي. مقدماً شكره وتقديره لجميع الحضور، ولوسائل الاعلام التي سلطت الضوء على افتتاح مشروع المكتبة باعتباره إنجازا وطنيا وهذه بداية طيبة لتطوير المكتبة وتنويع خدماتها الأكاديمية، وأنشطتها الثقافية والتخصصية. والشكر موصول لإدارة الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب لما تبذله من دعم صادق خدمة لطالباتنا ورفع شأن وطننا العزيز بقيادة قائد الإنسانية الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وولي عهده الأمين الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظهما الله.
من جانبها أشارت العميد المساعد للشؤون الطلابية - بنات أ.د لطيفة الكندري إلى أن هذا المشروع من المشاريع الطموحة التي تخدم طالبات ذوي الاحتياجات الخاصة وتقدم لهم المعلومات اللازمة باللغة العربية والإنجليزية ويمكن المكفوفين من قراءة الكتب والمصادر المعلوماتية من خلال استخدام الحاسب الآلي بشكل سلس، ويجعل الكلية بيئة مناسبة للتعلم الذاتي للجميع على نحو أكبر وأشمل.
وأضافت أ.د الكندري أن ركن الأمل والنور يهدف إلى توفير خدمات مكتبية ومعلوماتية لطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة في مكتبة كلية التربية الأساسية، بما يعزز مواهبهم ويصقل مهاراتهم ويحقق طموحاتهم ويكرس اتجاهات التعلم الذاتي لديهم من جهة، ويطور نوعية الخدمات المكتبية بما يواكب عالم التقنيات الرقمية من جهة أخرى. ومن أهداف المشروع عرض صنوف المعرفة للطالبات وتسهيل الحصول عليها من أجل رفع قدراتهن الأكاديمية والبحثية والتربوية والاجتماعية
وأوضحت أ.د لطيفة الكندري أن ركن الأمل والنور يضم مجموعة كتب تربوية عامة وتخصصية إضافة إلى عدد من الموسوعات الدينية والعلمية والتربوية. وهناك مجموعة كتب مطبوعة ومرئية وسمعية وأخرى مكتوبة بطريقة بريل للمكفوفين إضافة إلى مجموعة أجهزة ذات مواصفات عالية تلبي حاجة الطالبات من ذوي الإعاقة البصرية والسمعية والحركية وتسهل الحصول على المعلومات، ومن الأجهزة المتوفرة في ركن الأمل والنور: Clear Reader plus Marlin altre -  Go vision - Traveller hd - Supernova -  Merlin ultra - Big keys plus to replace regular keyboards for individuals with motion disability  - Portable magnifier for low vision individuals  - joystic to replace mouse for individuals with motion disability.
وأكدت أ.د لطيفة الكندري ان عمادة كلية الأساسية وبتوجيهات من أ.د. فهد عبدالرحمن الرويشد - عميد كلية التربية الأساسية- ارتأت ضرورة انشاء ركن الأمل والنور لرعاية مواهب وهوايات طالباتنا بما يحقق الأهداف العامة للكلية بصفتها من أ كبر مؤسسات اعداد المعلم، لما تشكله المكتبات من جزء أساسي بالنظم التعليمية وتعزيز لمكانة المناهج الدراسية، وقامت عمادة الكلية بتنظيم لقاءات تنويرية استمرت عدة أيام مع عدد من الطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة لإرشادهم إلى أهم الأوعية الثقافية المتوفرة داخل المكتبة والخطط المستقبلية لتطويرها
واختتمت أ.د لطيفة الكندري حديثها بذكر بعض النقاط الخاصة بآلية تطبيق المشروع والتي من أهمها مد جسور التعاون مع المراكز والمؤسسات الأخرى ذات العلاقة مع هذه الفئات، والتعاون مع إدارة عمادة المكتبات لتطبيق آلية الاستعارة والخدمات المصاحبة لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة، بالاضافة الى التعاون مع مكتب الرعاية الطلابية والأقسام العلمية عموما وقسم المعلوماتية على وجه الخصوص بشأن الاستفادة من الشراكة الطلابية في العمل التطوعي في مكتبة الكلية، والاستفادة من الجهات المناظرة لتطوير الأداء
وفي الختام قاما أ.د. فهد الرويشد وأ.د. لطيفة الكندري بمصاحبة الحضور في جولة على جوانب «ركن الأمل والنور» واستعراض كافة الإمكانات والاجهزة الموجودة خصيصاً من أجل تحقيق أهداف المشروع وخدمة المستفيدين منه









Posted on 04 مارس, 2018 (Archive on 17 مارس, 2018)
Posted by rania  Contributed by
Return    


©حقوق النشر محفوظة لمركز تقنية المعلومات والحاسب الآلي بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب2018