بوابة الهيئة الرئيسية   
  20 اكتوبر, 2017
مكتب المساعدة     بريد الهيئة     
افتتاح العيادة الطبية في كلية التربية الأساسية بالتطبيقي
افتتاح العيادة الطبية في كلية التربية الأساسية بالتطبيقي

إنطلاقا من رؤية إدارة كلية التربية الأساسية أعلنت مساعد العميد للشؤون الطلابية (بنات) ا.د لطيفة حسين الكندري عن افتتاح العيادة الصحية وذلك صباح اليوم تحت رعاية عميد كلية التربية الأساسية ا. د فهد عبدالرحمن الرويشد وبحضور كل من مدير إدارة منطقة الفروانية الصحية د. حمود الزعبي، ومختار منطقة العارضية أ. عبدالله براك الهيفي، وممثلين من الهلال الأحمر الكويتي.

وقد حضر الافتتاح حشد من الضيوف ورؤساء الاقسام العلمية والاساتذة والطالبات والإداريات.

اعتبر ا. د فهد عبدالرحمن الرويشد افتتاح العيادة الطبية نتيجة لجهود مخلصة قامت بها جهات عديدة دعما منها لكلية التربية الأساسية وتطويرا لخدماتها.

وقال ا. د فهد اغتنم هذا الفرصة الطيبة لأشكر جميع الجهات التي مدت يد العون كي يظهر هذا المشروع على وجه يخدم وطننا الغالي. وأشار العميد إلى أن تحسين البيئة الدراسية تستحوذ على اهتمام إدارة كلية التربية الأساسية وخططها من أجل تلبية توجيهات الإدارة العليا في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب والتي تحرص الحرص كله على تقديم خدمات أفضل للطلبة والطالبات وتطالبنا على الدوام بتوفير وتطوير كل ما من شأنه النهوض برسالة الكلية بصورة مشرفة. وختم الدكتور فهد حديثة بالقول أن افتتاح العيادة بداية لأعمال جديدة يتم فيها التعاون مع المؤسسات الحكومية والأهلية خدمة لطلابنا وطالباتنا بعون الله تعالى.

وفي هذا السياق أشارت أ.د. لطيفة الكندري إلى أن هذا المشروع يهدف إلى تقديم الخدمات الطبية والعلاجية والوقائية الممكنة داخل كلية التربية الأساسية على مدار السنة الدراسية. وتشمل تلك الخدمات التعامل مع حالات الطوارئ وتقديم الاسعافات الأولية اللازمة، والمساهمة في بث الوعي الصحي، وتعزيز العادات السليمة، وتقديم الاستشارات، وعمل الندوات والدورات التثقيفية والمعارض ذات الصلة.

كما نوهت د.لطيفه الكندري على أن الفئة المستفيدة من العيادة الصحية هم طالبات كلية التربية الأساسية وأعضاء الهيئة التدريسية والتدريبية وأعضاء الهيئة الإدارية والعاملين.

وأوضحت العميد المساعد لشؤون الطالبات المهام التي تختص بها العيادة ومنها على سبيل المثال لا الحصر توفير الرعاية الصحية اللازمة داخل الكلية، ومباشرة الحالات الطارئة وتقديم الاسعافات الأولية داخل أروقة الكلية . العيادة في الكلية جهة ربط وتنسيق مع جهات معنية بتوفير الخدمات الصحية وهذا الأمر بحد ذاته يساهم في زيادة الوعي والإرشاد الطبي داخل الكلية وذلك من خلال توزيع النشرات التثقيفية التوعوية للفئات المستهدفة من خلال نشر الثقافة الصحية وتقديم اللازم.

وفي الختام شددت د.لطيفة الكندري على حرص عمادة الكلية على سلامة وصحة جميع منتسبيها وسيكون هذا المشروع الصحي انطلاقة طموحة مع الجهات الصحية لإنجاز المزيد من المشاريع المستقبلية من خلال وضع تصور مستقبلي لتقديم خدمات طبية واسعة النطاق.

وأخيرا شكرت د. لطيفة جميع الجهات الداعمة لهذا المشروع وأثنت على دورهم الوطني التعاوني الجميل، وخصت بالذكر وزارة الصحة العامة والدكتور حمود الزعبي مدير منطقة الفروانية الصحية والدكتور مهدي العجمي مدير مستشفى الفروانية على دعمهم ومشاركتهم في يوم الافتتاح. واثنت د. لطيفة على مختار منطقة العارضية أ. عبدالله براك الهيفي والجمعيات التعاونية الداعمة للمشروع، وجمعية الهلال الأحمر الكويتي ومركز الجهراء الصحي على جهودهم الكريمة –كل في مجاله- في توفير المعدات والمستلزمات الصحية وكذلك توفير الممرضات للعيادة لتحقيق أهداف المشروع على نحو يحقق الصالح العام ويدعم الجهود المبذولة في الارتقاء بمستوى جودة الخدمات التعليمية.

 


Posted on 04 اكتوبر, 2017 (Archive on 17 اكتوبر, 2017)
Posted by nourr  Contributed by
Return    


©حقوق النشر محفوظة لمركز تقنية المعلومات والحاسب الآلي بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب2017